الأحد، 10 يناير، 2016

أربع تفاصيل ماتهمش حد في حياة إنتروفيرت نص لبة!!


فجأة في وسط الكلام لاقيتني بقول: ( مش متأكدة إن كنت عايزة أخد رأيه لإني محتاجة تفسير فعلا، ولا بس رغبة في الونس).. لحظتها أخدت بالي إني مابقتش عايزة أعمل أي حاجة (رغبة في الونس) ..
انا باخد بالي متأخر، بترجم أفعالي وكلامي أوقات متأخر جدا.. دلوقتي مثلا بفكر إني بقيت زي الستات العواجيز اللي متونسين بروحهم ومشغولين بتفاصيل بيوتهم الصغيرة.. لحد ما حد يلتفت لهم ويشاركهم في حاجة!
لما سألت نفسي ليه "العواجيز" أدركت إني ماعرفش حد من الشباب متونس بنفسه كده، إلا الإنتروفيرتس.. وأنا طلعت إنتروفيرت نص لبة :D
مابقتش بمتزج بسلاسة.. وعندي رغبة مستمرة في إني أحول العالم حواليا للوضع صامت، ده بيسبب رغبة مستمرة في الهمس "هششش!!" أو إني أهرب بسرعة من أي مقابلة وأروح.
***

امتى الفيزيا مابقتش مثيرة للإهتمام؟
مش عارفة!
ممكن لما مابقاش في حد يشاركني الشغف! أنا كمان بتحول لكائن زهقان.. بزهق حتى من المناقشات نفسها..
وممكن لما بطلت أدرس.. في أول يوم من مراقبات امتحانات الترم، اكتشفت إنه امتحان فيزيا.. سنة أولى.. اللجنة كان فيها 16 بنت :) 
لما بصيت في الامتحان علشان بنت سألت على فهمها لسؤال.. حسيت بالأسف إني مابدرسش وبقالي كتير بعيد عن الطلبة! كان عندي حنية ناحيتهم كده إني أقولهم سيبوا الامتحان وتعالو نتكلم في الفيزيا :\
***

العدسة الجديدة وصلت!
أنا بقالي سنتين عايزة أشتري عدسة 50mm للكاميرا..
العدسة وصلت، ولسه ماخدتهاش ولا دفعت تمنها، بس هي قريبة جدا.. أنا بقالي كتير ماصورتش بالكاميرا، وأنا راجعة من اسكندرية الاسبوع اللي فات كنت بفكر إني من 6 سنين قفلت فجأة الكاميرا لما أدركت إن ماما مش هاتتفرج معايا على الصور!!

تاني المشاركة.. هاعمل ايه بكل الصور دي أصلا.. لواحدي
هاعمل ايه بأي حاجة لواحدي..
ولا حاجة :\

***

بقالي كتير جدا جدا مانضفتش المكتبة.. وطبعا مردومة تراب.. مانا السنة ونص اللي فاتو بين سفر وتجهيز لسفر!
الاسبوع اللي فات كنت بدور على كتاب في علم النفس. أنا مافتكرش إني اشتريت كتب في علم النفس أصلا.. بس قلت أدور يمكن ألاقي حاجة للصديقة اللي سألتني إن كان عندي كتب عامة في علم النفس!
لاقيت كتاب ورواية ممكن يعجبوها.. واتفاجأت بكل كتب الأطفال اللي عندي :D
- أظن دعاء الشهور الأخيرة بامتياز (يارب مش عايزة اتمنى أطفال تاني ولا أشتري كتب أطفال) -

لكن المدهش فعلا ماكانش كتب الأطفال خالص، المدهش كان كتابين واحد فيهم هدية من مي؛ "المصطلح الفلسفي عند العرب"  وفاكرة جدا إنها يومها قالت لي أنا أول ما شفته فكرت فيكي علشان شبه الكتب الغريبة اللي إنت بتقريها!!  فتحت الكتاب بصيت فيه.. لاقيته بيتكلم عن حاجة ماعرفش عنها حاجة اسمها الحدود.. قفلته وحطيته في المكتبة :D