الثلاثاء، 11 نوفمبر 2014

عن البشرى

من شهور لما صديقة بشرتني إن المحنة هاتمر، وهاتفرج قريب. ماجاش في بالي أبدا خط أحداث وإنفعالات يوصل للحالة اللي أنا فيها دلوقتي..
يمكن علشان عندي تصور مختلف عن "الفرج"..
..
شيماء بتزعل لما بتقول "ادعي لنفسك"
وبرد "مابقتش بعرف!"

أنا كائن مسكين جدا.. مش عارف يتأكد من خيرية أمر فيطلبه لنفسه!
 الحمد لله
 وحسبي ربي

ليست هناك تعليقات: