الجمعة، 29 أغسطس، 2014

أيام ورا أيام


الكركبة لسه هنا
لأ مش في مكاني، في راسي!
بين إني عارفة المفروض أعمل ايه.. وبين إني لسه مش عارفة المفروض أعمله إزاي!

الوقت بيجري..
ممكن أعمل حاجات كتير في إسبوع،،
عايزة:
أخلص الرواية،
أبعت الدرافت،
أقابل أصحابي،
أزور السلطان حسن بالنهار وأسمع الصمت.
أجهز قائمة بما ينبغى الإنتهاء منه قبل منتصف سبتمبر.

أما أكتر ما يميز الوقت اللي فات إني "متونسة"

ليست هناك تعليقات: