السبت، 20 يوليو 2013

دائرة الثقة

كنتم داخل دائرة ثقتي.. ووحدي بقيت خارجها
...

"ذراعك أدركه التحلل"
فلا يصيبني فزع لحظة كشفها في عيادة الطبيب!

"قلبك جاف"
ينكمش قلبي قليلا ويتحجر قبل أن تتحسسه يدي!

"أنت مريضة"

"قتلتِها بإهمالك وتقصيرك"
تغزو كرات دمي البيضاء الكراهية، وتبدأ فورا في مهاجمتي
أردد مدافعة ولكني لم أبخل برعايتي لحظة!
"الآن نسيتِ مافعلت.. رأسك عششت فيها العناكب"
"أين عقلك؟"
"الفئران أكلت فص مخك الأيسر"
تتسرب الكلمات من رأسي كماء في زجاجة مفتوحة قذفها طفل فتشربها الأسفلت في نهم!
مع التكرار؛

الآن..
بعدما استعدت رأسي ونفسي وقبلت -تماما- فقدان ذراع!
تطالبون بأماكنكم داخل دائرة الثقة!
كأن شيئا لم يكن!

ليست هناك تعليقات: