الثلاثاء، 26 مارس 2013

النحلة!!

هل تعرف هذه الأشياء البسيطة التي لا تحتاج أكثر من ذكرها سببا للإبتسام المتواطئ!!
تلك التي كنا نتبادلها يوميا و أعتدت بعدك أن أحتفظ بها لنفسي علنا يوما نرتق مانقطع فأسرد عليك كل مافاتك لسنوات!
الأشياء البسيطة التي تتفتت بمجرد سرد أصلها و تفاصيلها..
هذا الصباح..
أبتسمت و تألمت و أنا أراقب النحلة المحبوسة داخل مطبخي تحاول الهرب للنور عبر زجاج النافذة المغلق!!

لكم أفتقد أمي..
و أفتقدك يا أبي.

ليست هناك تعليقات: