الأربعاء، 28 سبتمبر 2011

رسالة أخرى .. لن تصل إليك

الكاتب يكتب من أجل البومة السمراء أو لمن يقوم مقام البومة السمراء في حياته آنذاك. .إنه يكتب لشخص حقيقي
مارجريت أتوود



أكتب من أجلك

-رغم أنك شخص غير حقيقي -هذه الأيام
بعيدُ جداً و لا أعرف حتى إن كنت موجوداً
بعيد بعد لا تطوله يداي

..
أكتب إليك

أكتب جزء صغير من الكلمات التي حرصت على حذفها بعدك
أكتب جملي المحذوفة حتى لا أنساها| أنساك
..
أكتب لأسرب جزئاَ من مشاعري -بالأحباط- التي لا أحتملها بدونك
فالكتابة سلك نحاسي يسرب شحناتي الزائدة على الورق
..
أكتب حتى أقلل لحظات كلامي لنفسي في شوارع المدينة
و حتى يتوقف المارة عن النظر إلي بدهشة أثناء أهتزاز رأسي
-و انا أحاورني-
..
أكتب حتى يتوقف بحثي في صفحة السماء عن رسائلك
التي تحملها كائنات لا يراها سوايا
..
..
أكتب لأتوقف عن إدمانك
فأزداد تورطاً فيك

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

جميلة
مهم أن تجمعى هذه الرسائل تصلح لمشروع مكتمل

رضوى عادل