السبت، 5 فبراير، 2011

حظر تجول

في المطبخ كانت بحنانٍ بالغٍ تلف أوراق العنب و ترصها بعناية في وعاءٍ للطهي!
عندما وقع نظري على ثوبها الأبيض الطويل كانت تطفو برأسي فكرة "كم هي جميلة في هذا البياض" .." و مُرهقةٌ أيضا" عندها استوعبت أن الشمس تلملم خيوط النور استعداداً للرحيل و أمي هنا في المطبخ مع بداية الصباح.
مُرهقةٌ جداً كانت،، حتى بسمتها التي تتحايل بها على ألم قدميها كانت مٌرهقة من طول رَسمتِها على وجهٍها ..ابحث عن كرسي لتجلس و لا أجد، فأقرر النزول لشراء واحدٍ و لكن حظر التجول بدأ،، مضطرة أنا للأنتظار للغد!!
اعود بجانبها."كم هي وحيدةٌ هنا" .اربت على كتفها الأيمن ( تعبتي قوي النهارده).
و أفكر "سأخذها لأجازة طويلة لترميم كل هذا ... عندما يرفع حظر التجول"

ليست هناك تعليقات: