الثلاثاء، 4 مايو، 2010

في البداية أعتذر على عدم التدوين اليومين اللي فاتوا الأرهاق و النوم-من أثر الأرهاق طبعا- و الشغل الكتيييير كان مانعني بس ملحوقة بإذن الله
....
امممم
كنت عايزة احكي حكاية صغنونة
كان فيه تلات أميرات صغننين خالص, و كانوا بييجوا يزوروا بنت شقية جدا كل يوم
الأميرات دول كانوا بيزوروها راكبين شعاع الشمس, لكن لأنها كانت شقية جدا جدا و عفريته , ماخدتش بالها من الزوار المهمين دول,
لحد ما يوم البنت الشقية العفريته دي مرضت ايوه فعلا تعبت جدا و كانت بتدوخ قوي لما ترفع راسها من على مخدتها
لما جه الدكتور و كشف عليها بادييه البارده جدا
قال انها لازم تاكل مسلوق و عسل اسود و ماتتحركش كتير و كمان ماينفعش الولاد الصغيرين اللي هي كانت رئيسة العصابة بتاعتهم يدخلوا يلعبوا معاها في اوضتها.
فضلت البنت الشقية نايمة في السرير و لما تزهق قوي تعد الغبار اللي ف الهوا اللي داخل من الشباك, تاني يوم او تالت يوم تقريبا, كانت قاعدة زهقانه جدا جدا لقيتهم, الأميرات طبعا اتبسطوا انها شافتهم اخيرا
البنوته دي كانت كمان بتألف أغاني و تفضل تغنيها طول اليوم لحد ما الشمس ما تروح بيتها ,و لما الشمس تيجي اليوم اللي بعده تألف أغنيه جديدة, الأميرات الصغنتتين دول ما ماكنوش بيتكلموا, كانوا ملونين و لا بسين فساتين جميلة جدا , روز و أخضر و بنفسجي, و كانوا بيدوروا في الهوا لما البنت تبدأ غناها...
البنت الشقية العفريته دي كبرت,
و بطلت عفرته و شقاوة,
بس لسه لحد النهارده
بتستنى الأميرات التلاته الملونين يزوروها الصبح مع شعاع الشمس

هناك 3 تعليقات:

هدى يقول...

حلوة الحواديت دي

ممكن تروحي بيت الحواديت اللي بيتعمل في ميريت كل يوم تلات

اعتقد الحدوتة بتاعتك تشبه كتير حواديتهم

..

صباحك شمس منورة

آيــة يقول...

أنا حِــب الحواديت ^_^

reham يقول...

أنا حِب رضـــوى :)