الجمعة، 1 يناير، 2010

زحام


صحيح اوقات باعرف اتوه وسط التفاصيل الكتير
بس برجع تاني لنفس نقطة البداية
وحشتيني
و مفتقداكوا قوي

هناك تعليق واحد:

هدى يقول...

نبهتني مرة صديقة بأنها تلهي نفسها عن افكارها الكبيرة بالتفاصيل الصغيرة التي ربما لا تعدو عن الإنشغال بخيط منفلت في ردائها, ابتسمت لفكرتها, وسألتها مباشرة :كيف تنامين؟

أجابت دون أن تنظر إلي مباشرة : "لا أنام"

..

كلما حاولت الإنشغال عن الفكرة التي تاخذني معها في فنجان كبير وتلف بي -كما تقولين- أتذكرها ,, فاترك نفسي للدوامة متيقنة أنه عندما يحين وقت النوم ستلقي بي إلى عمقه مباشرة

..

صباحك ونس ,,, ياست البنات